Archive for وقفة

فكرة صندوق الأحلام

  

كانت البداية حينما لاحظت كمية الكتابات الرائعة التي نقرأها على الفايسبوك لكتاب موهوبين مغمورين.. كتابات كنت أحزن كثيرا لرؤيتها تغرق رويدا رويدا في بحر من المنشورات السخيفة والسطحية.. خطرت على بالي فكرة: لماذا لا نشجع هؤلاء الموهوبين وندعمهم كي يرى عملهم النور في شكل كتاب من ورق؟ وكما توقعت كانت هذه أمنية العديد منهم.. كانت أمنيتهم أن يروا عملهم الفكري مجسدا بين أيديهم يحتفظون به ويوزعونه على اصدقائهم المقربين.. أمام هذا الواقع قمت بجولة صغيرة على اصدقائي ممن أغناهم المولى عز وجل بفضله فتبرعوا ماليا لدعم فكرتي التي اطلقت عليها صندوق الأحلام وتطوع البعض الآخر بالتصحيح اللغوي وتصميم الأغلفة. Read more

الطّائفيّة في لبنان تخلّف والعرب كارثة العصر

( إِهداء إلى النّائب السّابق في برلمان لبنان الأستاذ نجاج وكيم ممثّل الجبهة العربّيّة القوميّة) Read more

الجدران كتل من حضور

                

ممارسة استعادة الحوادث بأثر رجعي، عملية شائكة في المعظم لإجراء عملية تلاعب كبيرة او طفيفة، تبدأ من الرغبة في تحسين مكانتنا في الحدث، وتتصاعد إلى حد شيطة الآخرين، وتبرقعنا بلباس النبوة او حشد كل اسباب المعذرية التي تستلنا كالشعرة من العجينة. Read more

وقفة… د. محمود عثمان

العنف….

هو ببساطة أسلوب أرهن لحل القضايا أو العقاب أو حتى التخفيف عن النفس . أو غيرها من الحجج التي تبرر لفاعله فعله هذا أي اللجوء إليه . حقيقة الأمر العنف بكل أشكاله وأدواته وأسلوبه هو حجة الضعيف إما ضعفا جسديا ليثبت قوته أو ضعفا عقليا ليثبت شخصيته، وفي كليهما بالنسبة للشخص الحائز على الحد الأدنى من الثقافة . Read more

جدتي وإنقاذ البشرية…

 

ولدت لا جد لي ولا جدة فلقد توفوا كلهم قبل ولادتي، غير اني اكن لجدتي الحاجة فاطمة والدة ابي معزة خاصة ستعرفون سببها من خلال القصة التالية: Read more

الأول من يناير الأمازيغي وأسطورة العجوز ..؟

  
قصة يناير بناير أو جانفي أو ناير بحسب اختلاف اللهجات الأمازيغية والمغاربية في شمال أفريقيان هو أحد الشهور الأمازيغية، فهو الشهر الأول من السنة الأمازيغية، ويتزامن حلوله مع اليوم الثاني عشر من بداية السنة الميلادية. Read more

عيون ملونة

نظرت الي وسألتني: هل تهوى العيون الزرقاء ام العسلية؟ Read more

إشراقات أدبية

المشهد الثقافي ….في الجزائر ..؟  والصراع بين جيلين مختلفين ..؟

   

الثقافة والادب هما المعيار الحقيقي لمعرفة الوجه الاخر للشعوب، حيث تعكس مدى وعي المفكرين والادباء من خلال ما يبدعون وما يهتمون بالأدب وتثقيف المجتمع ،وتعتبر من أهم مقاييس التحضر لدى الأمم ، وهو موروثها الأدبي  الذي   يعكس الوجه الحضاري للامة ، فالأدب هو الصورة لما في داخل العقل والنفس من فكر ولواعج , وهذا الفكر واللواعج هي انعكاس لتفاعلات الحياة الثقافية والعلمية والإنسانية التي يعيشها الأديب، لذلك أرى أن الاهتمام بالأدب والثقافة من أولويات التي يجب ان تركز عليها الجهات المعنية. Read more

الماضي المقدس .. وأوجاع اللحظة

المكوث في الذاكرة للبحث عن أغنية قديمة تذكرنا بالحنين لقصص الأمس فترانا نقلب الصور وشريط الذكريات .. نسرح فيها طيلة الوقت.. Read more

%d مدونون معجبون بهذه: