Archive for أدب

التوظيف السياسي للأدب الكلاسيكي في روسيا

لعلنا لا نجافي الحقيقة إذا قلنا، إن الأدب الكلاسيكي الروسي، هو الإسهام الروسي الحقيقي في تطور الثقافة العالمية. فهو يحتوي على عدد كبير من الروائع الأدبية، التي لا زالت تحتل مكانة مرموقة في الأدب العالمي. Read more

سعود الأسدي شاعرية فوق الشعر ..!

 

سعود الاسدي هو احد الشعراء الفلسطينيين المبدعين الملهمين ، وشاعر الريف بلا منازع ، الذي نتنفس من قصيدته الروح الكنعانية ، وملامح الحياة الفلسطينية القروية والرعوية البسيطة . Read more

ندى نعمه بجاني .. امرأة تحت شمس الحب والشعر 

 دراسة نقديّة في ديوان “إمرأةٌ تحتَ الشَّمس” للشاعرة ندى نعمه بجاني 

ندى نعمه بجاني صوت شعري لافت يصدح من ربوع لبنان أرض الأرز والندى كنقطة انطلاقةٍ إلى قلوب وأحاسيس عاشقي الكلمة الجميلة الشاعرة .فتحتْ ندى عينيها في بلدتها دير القمر حيث يعبق التاريخ بالمجد والفخر والأصالة والجمال الروحي، وسرعان ما اكتشفتِ القصيدة وهي تخطو   Read more

ومضات نقدية في المجموعة القصصية “شيء من الوهم” للكاتب الجزائري يمين أمير

 

هناك من الأعمال الأدبية ما يدغدغ حس القارئ و يوقظ في الناقد الأكاديمي نزعته الأنانية في امتلاك النص و تأويله  تحت ضوء النظريات النقدية التي يراها مناسبة حسب استساغة حاسته النقدية للإبداع و تذوق حسه الفني. Read more

نهاد الحايك في “اعترافات جامحة”: شاعرة تعلن إنسانيتها بشكل فائق

أودّ بدايةً أن أقول للذي يدخل عَجولاً عالم نهاد الحايك الشعري، أنّ عليه أن يعي صِدقاً مدى جاذبية هذا الكون وقوة طاقاته، إذ أنه يلج كوناً صاخباً، بُعداً يتجلّى في حدّة مراميه ومعانيه وبريق انقشاعاته وسِعة مداه. Read more

قصيدة “الحدّ اللاّمعقول”لـ”محمد نصيّف”

إطلالة إعلامية من خلال حدقتي شاعر

المعنى الأوّل للنص الأدبي يكون  مخبؤه في مغارة من مغارات عقل وقلب كاتبه، يظلّ المعنى الأوّل كامنا في المغارة حتّى يقرّر الكاتب التصريح به للمتلقي ،وقد يتزامن خروج المعنى والإفصاح به مع ميلاد النّص واستقباله من قبل القاريء/ المتلقي. Read more

قراءة نقدية في مجموعة “رماد الذاكرة” للشاعر كاظم الواسطي

العنقاء تنهض من رماد الذاكرة

“إنّ عالم القمع، المنظّم والعشوائي الذي يعيشه إنسان هذا العصر هو عالمٌ لا يصلح للإنسان ولا لنمو إنسانيته. بل هو عالمٌ يعمل على “حيونة الإنسان” أي تحويله إلى حيوان. وهذا ما رآه ممدوح عدوان. Read more

الوضع اللغوي في الجزائر بأعين بورندية.. 

لهذا لم تستعد العربية مكانتها

في عام 1988، التحق بمعهد الترجمة بالجزائر العاصمة طلبة من جمهورية بورندي بإفريقيا، جمعتني علاقة حميمة ببعضهم لا سيما جون بول ومواطنته فرانسواز. كان هؤلاء الغرباء في حاجة ماسة إلى إتقان العربية التي كانت اللغة الأم في الترجمة. وما كان يخفى على أحد منهم مدى صعوبة تعلّم لغة سامية معقدة في حجم العربية، تُكتَب من اليمين إلى اليسار، وبأحرف مختلفة، ويتجاوز عدد مفرداتها 12 مليون كلمة. لكنّ قلوبهم كانت مفعمة بالثقة في النفس والإرادة والصبر والأمل والإيمان بإمكانية التفوق فيها لا سيما أنهم اليوم في أرضها وبين أهلها. Read more

طَوافٌ في “خَمِيلَةِ الياسَمِين”

(حَولَ كِتابِ “خَمِيلَةُ الياسَمِين” لِلأَدِيبِ جوزف مهنَّا)

“خَمِيلَةُ الياسَمِين”، جَدِيدُ الأَدِيبِ جُوزف مهَنَّا، هَيكَلٌ مَرمَرِيُّ الجُدُرِ والأَبهاءِ، سامِقُ الأَعمِدَةِ والأَبراجِ والقِباب. أَمَّا وُلُوجُهُ فَيَتِمُّ عَبرَ خَمسَةِ أَبواب. Read more

“آخر الأراضي” لأنطوان الدويهي، التي تصبح ملكك إلى الأبد

 

حين قرأت رواية أنطوان الدويهي “آخر الأراضي”، وجدت ذاتي داخلاً إلى معبد، أو متحف، متنقلاً بين لوحة فنية من هنا وصورة من هناك، مغموراً بالجمال، غارقاً حتى أقاصي نفسي، هناك، حيث تُكتَب وتُرسَم الأشياء، ناصعة، نقيّة، بأدق تفاصيلها. Read more

%d مدونون معجبون بهذه: