Archive for أدب

علّامة من الزّمن الجميل

فريد أبو فاضل

النّهضويّ في سبيل الحرّيّة

 

   

أن نلتقي رجلًا مثقّفا ومخضرمًا في عصرنا، نتهيّب، وكأنّنا أمام علّامة من الزّمن العتيق والجميل. إنّه المحامي بسّام أبن فريد أبو فاضل! أدركت خضرمته عندما قدّم لي مجموعة كتب والده. كنت قد سمعت بهذا الاسم في بعض المطالعات، ولم تأخذني الحشريّة العلميّة للتّعمّق أكثر في التّعرّف إليه، وها قد أتت السّاعة وكيف لا؟ وهو قد قدّم لي مجموعة كتب كان قد سهر على تحقيقها، كانت قد كتبت منذ الثّلاثينيّات حتّى سنة 1961 من القرن الماضي! Read more

زوشينكو ذلك الساخر الحزين

  

في ديسمبر عام 1921، ضجّ المنضّدون بالضحك، عندما كانوا منهمكين في طباعة أول مجموعة قصصية ساخرة، لكاتب ناشئ اسمه ميخائيل زوشينكو، تحت عنون: “حكايات نزار ايليتش – السيد سليبريوخوف”. وقال مسؤول المطبعة: “لم أسمع طيلة عملي في هذه المطبعة عمالنا يغرقون في الضحك هكذا، هذا الكتاب سيلقى نجاحاً”. Read more

“وتَستَمِرُّ الحياة”… وتَستَمِرُّ الرِّوايَة  

(قِراءَةٌ في رِوايَةِ “… وتَستَمِرُّ الحَياة”، لِلأَدِيبِ المُحامِي مِلحِم مارُون كَرَم)

                    

        

لَمَّا بَلَغَتنِي رِوايَةُ “… وتَستَمِرُّ الحَياة”، لِرجُلِ القانُونِ اللَّامِعِ مِلحِم مارُون كَرَم، تَساءَلتُ ما تُرانِي واجِدًا فِيها، ونَحنُ في زَحمَةِ الأَعمالِ القَصَصِيَّةِ، مَدَى عالَمِنا العَرَبِيِّ، والعالَمِ الأَوسَع. ثُمَّ وإِنَّنا في عَصرٍ وُسِمَ بِالسَّردِ، وفي مُحِيطٍ عَرَبِيٍّ قال فِيهِ النَّاقِدُ المِصرِيُّ جابِر عَصفُور: “نَحنُ في زَمَنٍ باتَتِ الرِّوايَةُ فِيهِ دِيوانَ العَرَب”. Read more

الحب والوطنية في أدب نسرين بلوط وشعرها

الشعر جمال وغموض محبب يبعث النشوة في القلوب.. شلال يتدفق من مشاعر الإنسان حين يحدث ذلك التفاعل بين المبدع واللغة، الشعر إيحاءات وإيماءات وتخيلات وسيلتها الكلمات التي تترافق مع الموسيقى العذبة الداخلية. Read more

من ذكريات برج أبي حيدر

بائع القهوة الجوَّال وزوجه عفيفة

(2)

(جزء من عملٍ سرديِّ قَيّدَ الإنجاز)

كانت “عفيفة” اربعينيَّة مربوعة القامة، أقرب إلى القِصَرِ منها إلى الطُّول، تميلُ بشرتها إلى السُّمرة، بيضاوية الوجه، صغيرة العينين، تجمعُ شعر رأسها بمنديل ملوَّنٍ تربطه بعقدة عند أسفل الرَّأس، كاشفةً عن أذنيها. وكنتُ أسمع من الجيران أنَّها، في الأصل، أمرأةٌ مسيحيَّةٌ وَفَدَتْ من إحدى القرى التُّركيَّة إلى بيروت، من دون أن يرافقها أحد من أهلها أو يكون لها معارف في البلدة؛ ثمَّ كان أنَّها اعتنقت الإسلام، بعد زواجها من “الحاج”؛ ومن يومها وهما يقيمان معاً في شارِعنا هذا. وعلمتُ من أهلي، أنَّ “عفيفة” كانت تدور على بيوت سُراة الحي، تعمل في غسيل الملابس وسواها؛ إذ لم تكن الغسَّالات الآليَّة منتشرة بكثرة بين ناس تلك المرحلة، وكان بيتنا من ضمن البيوت التي تعمل “عفيفة” لدى ذويها في شؤون الغسيل؛ فكانوا يخصِّصون يوماً أو يومين من أيَّام الأسبوع لهذه الغاية. Read more

زفرات من عطر

عزيزتي ..

حبيبتي ..وصديقتي..

كنت أنتظرك بين ثنيات ورد العشق .. Read more

أدبنا المعاصر والسقوط العلمي…

       

من الواجب أن يهتم أدبنا بمختلف أنواعه من شعر وقصة ورواية بالمادة العلمية، يقول البعض: لو استعملت المادة العلمية في الإنتاج الأدبي فقد الأدب نفسه وحيويته وانتقل من عالم إلى عالم آخر.. Read more

إروين شو الذي لا نعرفه

  

لا أميل الى قراءة أدب الحرب، أو مشاهدة الأفلام الحربية، فقد أتخمنا بمئات الروايات والأفلام عن الحروب، التي لم تتوقف يوما في التأريخ البشري، ولكنها باتت أكثر بشاعة، مع تطور آلة القتل.  وضاع عمر جيلنا في أجواء الحروب، ما أن نخرج من حرب، حتى تدهمنا حرب جديدة أشد ضراوة من سابقتها، وليست ثمة حروب جيدة، وأخرى سيئة،  كما تزعم البنتاجون، فهي كلها مآسي ودماء ودموع. Read more

أرملاتي لا تمجد القبعات

قليل من البهجة قليل من الأمل، وقليل من الوقت، وقليل من الحشد ومن الناس، أشيع ارملاتي (سنيني، ذكرياتي، تاريخي، مدائني) بلسان مشلول النطق والتذوق لرغبة .. لجوهرة زاغت عن اللسان. Read more

باريس  والمطعم اللبناني

من أدب الرحالات

باريس .. تستحضر  سحر الشرق ؟

منذ كنت صغيرة وتعلمت القراءة والكتابة وأنا أعشق الكتب  ذات الأوراق الصفراء الرقيقة  التي كانت تأتينا من المشرق العربي، وخاصة  من لبنان بلد الجمال والفن والأدب. Read more

%d مدونون معجبون بهذه: