مطبوعةٌ أُخرى تحزم حقائبها وتلوّح بمنديل الوداع

 

Annals Australia أعلنت قرارها بالتوقف عن الصدور، نهاية هذا العام، بعد 130 سنة بالتمام والكمال. وما يحزّ في القلب أن يشير رئيس تحريرها الأب بول ستانهاوس الى تقدمه بالسن، سبباً من اسباب تقاعدها، وهو من حملها على منكبيه لأكثر من خمسين سنة.

تعرّفتُ إلى الأب بول عبر الصديق جو عسّاف منذ ثلاثين سنة، وما لبثت أن توطّدت العلاقة بيننا على خلفيّة دفاعه المستميت عن حرية لبنان واستقلاله. الأب بول يتكلم العربية بطلاقة، ويترجم منها واليها؛ ولقد زار لبنان مرات عديدة، كما ذهب خصيصاً لمقابلة الجنرال عون ابان فترة منفاه في فرنسا. ولم تبخل مجلته باطلاع القراء الاستراليين على معاناة اللبنانيين اثناء الحرب على لبنان في السبعينات من القرن الفائت، ومن ثم تحت الإحتلال.

شكراً “أبونا بول” على صداقتك ومحبتك، وليكافئك الربّ على عمرٍ من التعب والعطاء…والى اللقاء.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: