سجل يا تاريخ

5339

feather_pen 111 د. هشام زين الدين

أول مسرح وطني تملكه الدولة اللبنانية سيفتتح في 15 أذار 2019 في بعقلين بجوار المكتبة الوطنية التي حولها وليد جنبلاط من سجن إلى مركز ثقافي، هو الرجل السياسي الأكثر وعياً لأهمية الثقافة ودورها التنموي والاجتماعي في لبنان بدون منازع، واليوم يكمل مسيرة دعمه للمشاريع الحضارية الكبيرة التي نحن بأمس الحاجة إليها من خلال دعمه لبناء أول مسرح تملكه الدولة اللبنانية من ضمن مجمع المكتبة الوطنية وتحت إدارة مناضل ثقافي لا يكل ولا يمل من متابعة المشاريع الثقافية وليس آخرها انجاز بناء هذا المسرح، هو الاستاذ غازي صعب، الذي تابع عملية انشاء هذا المسرح خطوة خطوة ولبنة لبنة.

 نهنئ أنفسنا بافتتاح هذا المسرح قريباً، وندعو الدولة من خلال وزارة الثقافة إلى تعميم هذه التجربة الرائدة الحضارية على كل المناطق اللبنانية وخصوصاً في بيروت إلى جانب قصر الأونيسكو حيث تم تقديم هذا المشروع إليها منذ سنوات ولم يلقى أي اهتمام، كما ندعو جميع القادة السياسيين في لبنان إلى نقل هذه المبادرة الثقافية التنموية إلى مناطق نفوذهم ، الثقافة هي خشبة خلاصنا وطريقنا نحو مجتمع متطور حر عصري مدني علماني، لن تنفع الخطابات والشعارات، من يريد لمجتمعه الخير والتقدم فليعمل على بناء صروح ثقافية كما فعل ويفعل وليد جنبلاط.

مبروك لنا وعلى أمل انتقال عدوى الثقافة إلى كل المناطق اللبنانية والسياسيين اللبنانيين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: