مؤسسة إماراتية تقدم استشارات عقارية للمستثمرين الصينيين من دون مقابل

حمد عبد الله قاسمي

دبي – الإمارات العربية المتحدة

قدمت «فري هولد ميدشن» للحلول العقارية المتكاملة، ، التي تجعل من دبي مركزا لها استشارات عقارية للمستثمرين الصينيين دون مقابل وذلك خلال فعاليات ” الأسبوع الإماراتي الصيني الذي افتتحه ني جيان سفير جمهورية الصين الشعبية لدى الدولة بحضور معالي نوره بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة وعدد من المسؤولين خلال الفترة من السابع عشر – 24 يوليو الجاري في منارة السعديات تزامنا مع زيارة فخامة الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى دولة الإمارات.
وقال حمد عبد الله قاسمي، رئيس مجلس الإدارة بأن المؤسسة قامت بالتواصل مع السفارة الصينية بشأن تقديم خدمات عقارية مجانية للمستثمرين الصينيين وتوضيح القوانين العقارية وتوجهات السوق العقاري وتوجيه المستثمرين عبر الطرق المناسبة التي تساهم في تنفيذ الحلول من خلال علاقاتها مع القطاعين الخاص والعام مشيرا إلى أن هذا الأمر سوف يوفر على المستثمرين الوقت والجهد في التوصل إلى الحلول الفعالة.

وأوضح قاسمي “يأتي قرا ر إعفاء المستثمرين الصينيين من الرسوم التي تدفع عادة مقابل التسجيل وإعداد الدراسات والتقارير المتعلقة بتحليل الوضع وتقديم الحلول في إطار سعي المؤسسة إلى تحفيز المستثمرين والمستخدمين النهائيين على مواصلة استثماراتهم العقارية في الدولة والمساهمة في خلق أجواء استثمارية اكثر أمانا تعمل على جذب الاستثمارات الخارجية إلى دولة الإمارات.

وأشار إلى أن المؤسسة أطلقت أول وقف عقاري في الإمارات حصلت من خلاله على علامة دبي للوقف من مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة ، أحدى مبادرات محمد بن راشد العالمية ، وذلك تقديراً لمساهمتها المجتمعية كنموذج يحتذى به في القطاع الخاص حيث يمكن أيضا لأصحاب المشاريع التواصل مباشرةً مع المؤسسة للاستفادة من هذه الخدمة الوقفية.

و كشف قاسمي عن تفاوض مع دائرة الأراضي والأملاك بدبي لإجراء التدريب في معهد دبي العقاري بالدائرة ، وعند انتهاء المتقدمين من مرحلة التدريب تتم المتابعة مع المؤسسة لتقديم الدراسات والمعلومات التي تم إعدادها حيث يمكن لأصحاب المشاريع والمستثمرين المتعثرين التواصل مباشرةً معها للاستفادة من هذه الخدمة الوقفية.

وقد ساهمت مؤسسة “فرى هولد مدييشن للمعلومات” العام المنصرم بمصاريف 400 دراسة سنوياً وتحليل وضعهم العقاري وتقديم الحلول والاستشارات العقارية الخاصة بهم من خلال الدراسات والمعلومات التي تم إعدادها وتقدر قيمتها ب 5 ملايين درهم ، كما أنجرت في الربع الأول من هذا العام من تقديم الاستشارات العقارية لعدد من المستثمرين المسجلين بما في ذلك 307 استفادوا من الخدمات ضمن مبادرة أول وقف للاستشارات العقارية و 239 مستثمر تمكنوا من الحصول على دراسة الوضع وتحليل الخيارات ممن يرغبون في تكملة استثمارهم العقاري وصولا إلى مرحلة التنفيذ و 68 مستثمر ما زالت قيد دراسة الوضع وتحليل الخيارات حيث اكد معظمهم الرغبة في تكملة استثمارهم.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: