مراكز التعليم المبكر في دبي تطلق حملة لمحاربة السمنة

عبر مجموعة من الأنشطة الرياضية

أطلقت عدد من مراكز التعليم المبكر في دبي حملة لمحاربة ظاهرة السمنة المنتشرة  بشكل ملحوظ نتيجة الصعوبات التي يفرضها أسلوب الحياة المعاصر في المحافظة على نمط نظام غذائي صحي،وذلك عبر مجموعة من الأنشطة الرياضية التي تضمن نمو وتطور الأطفال بشكل صحي وسليم. وحصول الأطفال على القدر اللازم من النشاط البدني .

و نصحت مونيكا فالراني، الرئيسة التنفيذية لمركز التعليم المبكر حضانة ’ليدي بيرد‘، أولياء الأمور بالخروج في نزهات بصحبة أطفالهم وحثهم على ممارسة التمارين البدنية، في الحدائق التي تزخر بها المدينة،حيث تتيح للصغار ممارسة الأنشطة البدنية التي تساعدهم على التخلص من السعرات الحرارية الزائدة، إذ بإمكانهم قضاء أوقات حافلة بالمرح والنشاط على مروج العشب الأخضر ومناطق اللعب وألعاب التسلق، مشيرة الى حرص  حضانة ’ليدي بيرد‘على تشجيع الأطفال على ممارسة الأنشطة البدنية بعمر مبكر .

كما أشارت إلى أن المناطق الشاطئية تشكل أيضاً وجهات مثالية لضمان الحفاظ على نشاط الأطفال وحيويتهم، حيث يمكنهم الاستمتاع بألعاب الكرة والتقاط الطبق الطائر أما بالنسبة للأهالي الذين لايملكون الكثير من الوقت لقضائه مع أطفالهم، فيفضل اصطحاب أطفالهم في نزهة على الدراجات أثناء ممارستهم لتمارين الجري اليومية الخاصة بهم، وذلك ليعتاد الأطفال على جعل التمارين الرياضية جزءاً من نظامهم اليومي .

وتقوم ( ليدي بيرد ) بتنظيم اليوم الرياضي الذي يتضمن ألعاب السباقات والرياضات التي تُلعب بالكرة، فضلاً عن مسارات تجاوز الحواجز مثل الزحف ضمن الأنفاق، وغيرها الكثير من الأنشطة .

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: