وزير الثقافة غطاس خوري يفتتح القصر الصغير في عنجر بعد ترميمه

 افتتح وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري القصر الصغير في موقع عنجر الاثري المرمم من قبل سفارة كوريا الجنوبية باشراف المديرية العامة للاثار، في احتفال اقيم في ساحة القلعة في حضور وزيري الاتصالات جمال الجراح والسياحة اواديس كيدانيان، سفير كوريا لي وانغ مان، رئيس بلدية عنجر وارتكس خوشيان ونواب زحلة والبقاع الغربي.
كيدانيان

بعد كلمة ترحيبية من رئيس بلدية عنجر، القى وزير السياحة كلمة قال فيها: “نفتخر بترميم هذا المعلم الاثري الذي كان فيه لاجدادنا الارمن بصمات في عمليات الحفر واظهار هذه المعالم المهمة في هذه المنطقة. واجتماعنا هنا يدل على غنى تراثنا الحضاري اللبناني في البقاع، وفي عنجر كون لبنان بلدا سياحيا وحضاريا. وللذين لا يعرفون لبنان نقول لهم ان لبنان ايقونة وقطعة اثرية مميزة علينا الحفاظ عليها”.

خوري

وأعلن وزير الثقافة “ان ترميم موقع القصر الصغير، بهبة من كوريا الجنوبية عبر سفارتها في بيروت، استغرق اربعة اشهر”، مشددا على دور الحكومة، وقال: “استعدنا الثقة واستعادتها تبدأ بتسوية. هذه التسوية جاءت برئيس حكومة وانجزت الموازنة، وهي على قاب قوسين من اصدار قانون انتخابات. وانا هنا، اريد ان اؤكد اننا لن نألو جهدا لانجاز قانون انتخابات يراعي مطالب جميع اللبنانيين ويمثلهم”.

ورأى “ان زمن الخلافات السياسية قد ولى، ونحن في عهد جديد ننفتح على الجميع ونتعاون ونتحالف معهم، ومن يريد التحالف أهلا به على قاعدة المساواة”.

ووعد “ان وزارة الثقافة، من هذه القلعة، لن تألو جهدا لترميم القلعة والقصر الكبير والوزير كيدنيان سوف يضيء هذه القلعة”.

كما كانت كلمة للسفير الكوري في المناسبة.

وقبل الافتتاح، زار الوزير خوري ازهر البقاع وجال في معرض الكتاب، في حضور مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس، الذي سلمه درعا تقديرية باسم الازهر، مؤكدا “أن من الاهمية ان نعرف بعضنا البعض من اجل الحفاظ على الوطن والمواطن”.

بدوره، شدد الوزير خوري على “أهمية دور المؤسسة التي تلعب دورا هاما من خلال خطاب معتدل وعاقل لنبني شراكة حقيقية في البلد، لاننا مضطرون على ان ننسق في ما بيننا، فالارض والتراب واحد وعلينا ان نحيا فوقها”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: