“من قلب الشارع” … مهرجان “100 ألف مايم للتغيير” – مصر

“100 ألف مايم للتغير”- مصر ( 100TMC-Egy ) أول مهرجان دولي لفنون التمثيل الصامت يقام فى مصر، بالتعاون مع مؤسسات ثقافية، بهدف زيادة مساحة التعبير لفناني pantomimeالتمثيل الصامت لإيصال آرائهم وأفكارهم المعاصرة للمجتمع، والمشاركة سوياً في تنفيذ عروضهم على المسارح أوالساحات المفتوحة للمساعده فى تغيير الطريقة التي نرى بها مجتمعنا المحلي والعالمي.

بعد التغيرات السياسية الكبرى التي تجري في مصر والعالم العربي، ثمة حاجة قوية في المنطقة لمهرجان متخصص في فنون التمثيل الصامت لتسليط الضوء على أعمال فناني المايم فى مصر. إنها فرصه عظيمه للوصول الى الجمهور بوسائل جديده مع التوسع في اكتشاف أشكال فنيه مختلفة، خصوصاً فى فن التمثيل الصامت .

تكمن أهميته في مساعدة الناس على فهم فن المايم باعتباره جزءاً مهماً من التراث المصرى الثقافي، ونشر حالة من التنوير والوعى الثقافي والاجتماعي والسياسي لدى مختلف طبقات الشعب، عن طريق تقديم نوعية جديدة وعالية في الجودة من العروض التي ستشكل تحديا لفنانى المايم

الهدف الرئيسى منه وضع فن المايم في بؤرة اهتمام الحوار الفنى و الثقافى في مصر.

faek homaysi

فايق حميصي

ينظم المهرجان “إيه ..؟ لفنون الأداء المعاصرة”، فريق مسرحي مستقل يعبر عن المتغيرات المجتمعيه المعاصره المحيطه بالإنسان بأساليب بسيطه وممتعة… يهتم بتطوير عناصر العرض الإيمائى ( المايم ) بما يتناسب مع تطور المسرح الايمائى فى العالم … عن طريق التدريب والعمل على مشاريع تعنى بقضايا معاصره و تعمل لإحداث فرق في المجتمع على صعد عدة وتخدم فئات عدة وتساهم فى ارساء فكرة المسرح الإيمائى و ترويجها

البداية

100 ألف مايم للتغيير (100TMC )، مبادرة مستقلة أطلقها مجموعة من الفنانين والشعراء فى الولايات المتحده ( على رأسهم : Michael Rothenberg , Terri Carrion ) في 24 سبتمبر 2011 تحت عنوان 100 ألف شاعر من أجل التغيير ( 100TPC )، وكانت النتيجة أكبر حدث في تاريخ الشعر.

فى عام 2012 وسعت “100 الف شاعر للتغيير” برنامجها ودعت فنانى المايم و الشعراء و الموسيقيين للمشاركه فى الاحتفالات في مدن، في أنحاء العالم، في الوقت والتاريخ نفسيهما، على خشبة المسرح او في الهواء الطلق للترويج لتحقيق السلام.

تبنت مصر مشروع”100TMC-Egy ” في العالم نفسه بمشاركة أكثر من 20 عرض تمثيل صامتاً عرضت على مدار ست ليالٍ بالقاهرة في : مركز كرمه ابن هانئ الثقافى، مركز سعد زغلول الثقافي، بيت السحيمى، ساحة روابط، محطة مترو الأوبرا، مركز الهناجر للفنون .

دعت مصر فنانى المايم من العالم، بمشاركة ودعم فني وثقافي من بعض المؤسسات من بينها: ستوديو عماد الدين، Master Peace ، قطاع شؤون الإنتاج الثقافى، إدارة تشغيل مترو الانفاق ، المجلس الأعلى للاثار ؛ بهدف إشتراك الجمهور والمؤدين في أكبر حدث لفن المايم بطريقة جديدة ليعرف العالم أن للفنانين صوتاً، وأنهم يهتمون بمستقبل هذا البلد.

في 2013 تم انتاج ستة عروض جديدة تناولت الأفكار التالية: اعرف نفسك، اعرف الآخر، احترم القوانين، شارك الآخر، بدعم مادى من الصندوق العربي للثقافة والفنون، و بمشاركة ودعم فني من بعض المؤسسات: ستوديو عماد الدين، Master Peace ، شركة المشرق للانتاج الفنى ، إدارة تشغيل مترو الانفاق ، مؤسسة ارت اللوا، مركز شباب زفتى ، مركز شباب ميت غمر ، استوديو A.V

اختارت العروض لجنة مكونة من : المؤلف ناجى عبد الله، السينوغرافى د محمد سعد، الفنان أحمد العطار، فنان المايم الفلسطينى سعيد سلامة. وقد عرضت في ليلتين: 21 سبتمبر فى مسرح الفلكي ومحطة مترو الأوبرا، 28 سبتمبر في محافظتى الغربية والدقهلية، بالإضافة إلى إقامة ورشة تدريبية لمدة ثلاثة أيام بمشاركة مخرجين لتعريف الجمهور بفن المايم .

الدورة الثالثة

تشهد دورة هذا العام إنتاج ثلاثة عروض مايم جدیدة تحت شعار” من قلب الشارع”، ستقدم في الساحات والشوارع في المناطق العشوائيه والمحرومه ثقافيا و فنياً .. بالاضافه إلى جوله فنية في المحافظات ، للمشاركة فى الاحتفالات مع مدن ، في أنحاء العالم ، في الوقت والتاریخ نفسيهما، للترویج لتغییر اجتماعي و بیئي و سیاسي لتحقیق السلام.

مع نمو الفنون المستقلة في مصر والعالم العربي تعتبر القاهره الخيار المثالى لمهرجان “100TMC-Egy “، يجمع فناني المايم و بالتأكيد سيصل إلى جماهير كبيره ومتنوعة في سياق حضاري، بالاستفادة من الموقع إلاستراتيجي للعاصمة … و في إطار توجه فريق العمل نحو تشجيع الفنانين على الخروج من العاصمه والإتجاه قليلاً نحو الأرياف والمدن الصغيرة، ستقام جوله فنية في محافظتى الإسكندريه و دمنهور لإقامة عروض المايم في الشوارع والساحات، ما يضمن قدر أكبر من التفاعل ونجاح هذا الحدث الفني.

تشارك في المهرجان العروض التالية:

– “أحب ألم الزبالة أوي” للفنان يوسف محمد، يتناول عادة رمي القمامة في الشارع وأضرارها على حياة الإنسان وصحته.

– “عريس يا أباى للفنان عبد العزيز محم، يناقش مشكلة التحرش والمضايقات للنساء بالشوارع ، ويضع حد للمتحرش بشكل كوميدي.

– “مش عاوزك” للفنان محمد جلال، يتمحور حول تقبل الآخر، و كيف أن اختلافنا يعني أن الحياة تسير ولا يعني التوقف، إلا إذا أدى الاختلاف إلى الخلاف.

تتألف لجنة اختيار المشاريع : رائد فن المايم فائق حميصى ( لبناني)، الناقدة والكاتبة المسرحية رشا عبد المنعم ( مصرية)، المخرج و المدير الثقافي احمد العطار ( مصري).

تبدأ جميع الفاعليات الرابعه عصر: 26 سبتمبر في حارة الشوا بشبرا الخية،
27 سبتمبر في محطة مترو الأوبرا، 8 اكتوبرفي ساحة مكتبة الاسكندرية، 9 اكتوبر في المسرح الروماني المفتوح بمكتبة مصر بدمنهور، 17 اكتوبر شارع أهل الخير بالعمرانية، 18 اكتوبر في شارع محمد العسيرى بأرض اللوا، 25- 26 اكتوبر ورشة عمل مفتوحه للجمهور.

*******

بالاشتراك مع aleph-lam

www.georgetraboulsi.wordpress.com

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: