لقاء لمرّة واحدة

لولا هَوَاكِ قد اسْتَقَرَّ بِـخَاطِرِي * ما كانَ طَيْفُكِ في المَسَاءِ مُسَامِرِي
يــا حُلْــوَةَ العَيْنَيْــنِ يَكْفِـي مِنْهُمـا * أَنَّ الهَـوَى ناهٍ عَلَـــيَّ وآمِــــرِي
وَلَرُبـَّمَا أَلْقَاكِ في عَهْدٍ مَضَى*** فكأَنَّمـا الماضــي غَدَا فــي حاضري
لا حاضِري مِنــّيْ ولا مُسْتَقْبَليْ * مـــا دُمْتُ أَحْيَـاكِ بمــــاض غابرِ
لولا لَقِيْتُـكِ مَـرَّةً ما كانَ لِـيْ * فـي خاطِــرِي حُبِّيكِ يـَجْبُرُ خَاطِـرِي
وَاليومَ لـو ذُكِرَ اسْمُكِ لِــيَ صُدْفَةً ***لَشَعَرْتُ يخْفُقُ بِـيْ جَناحَا طائِـرِ
وَغَدَوْتُ باسْمِكِ شاعِـرًا أَشْدُو بِـهِ ***وَلَكَمْ لِغَيْركِ قُلْتُ: لَسْتُ بِشاعِـر

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: