لهن….

                             

في كل يوم يقف جمع مبارك منكن على اعتاب الموت وأنتن في نشوة إيجاد مولود جديد قد حملتنه تسعا من العناء..هو عيد بوجودكن..
في كل ليلة تتوسد ايديكن المباركة رأس متوجعة او جسد عليل او قلب خائف او روح حالمة وانتن تفيضن عليهم وعليهن أمانا وسكينة..هو عيد بفضلكن…

في كل صباح يخرج جمع منهم ومنهن تشيعهم وتشيعهن كلماتكن المميزة وتلامسهم رحمتكن المستودعة في راحة ايديكن وهن يبثن للوجود فرحا وبهجة ..هو عيد وكرنفال.

في كل ليلة تتحولن الى ازهار فواحة بالقداح تغير ألوان الجدران وتبهج ضياء الليل فيصبح كل شيء حولكن في عيد وترقص النجوم في معزوفة عشق ابدية..

ايتها الامهات والاخوات والبنات والزوجات والحبيبات والجدات كل يوم من وجودكن الطيب هو عيد..
سلاما …سلاما..سلاما ..الى امي في قبرها فقد كانت الدنيا في كل يوم بوجودها عيد ..وإن كان ذلك في قلب العسرة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: