عروض موسيقية وتراثية في الجامعة اللبنانية الأميركية LAU

شهدت مسارح الجامعة اللبنانية الاميركية LAU جملة من العروض الفنية المسرحية والموسيقية المميزة، في هذا الاطار نظم قسم الفنون والتواصل في الجامعة بالتعاون مع Imagine حفلة موسيقية بعنوان “سلام”، على مسرحي غولبنكيان – بيروت وسيلينا قربان – جبيل بالاضافة الى حفلة موسيقية للاطفال المصابين بالتوحد، بمشاركة فرقة Apple Hill String Quartet. وقدم طلاب فرقة “طالب” للفنون في LAU بالتعاون مع فرقة “راجانا فيدا للرقص والفنون” عرضا مسرحيا بعنوان “رايات 2018”.

تهدف الحفلة الموسيقية “سلام” الى معاينة الاثر الايجابي للموسيقى على معالجة جراح الحرب، وإنجاز التقارب في المجتمعات التي تعاني من انقسامات سياسية. اضافة الى رفع مستوى الوعي لدى الاجيال الجديدة على مدى اهمية الموسيقى في خلق مجتمعات افضل على المدى البعيد.

وكان قد استهل بغناء لمجموعة من اطفال اللاجئين السوريين الذين انشدوا للسلام والحرية والمستقبل الافضل، ثم كان عزف جماعي لمجموعة من العازفين المعروفين منهم كنان عزمي، شيبا علي، روجيه عازار، مجد زيد قيامي، الكس دحدح، ريتا الشويفاتي، وتالين بديكيان، على مدى ساعتين. وكانت المعزوفات اعدت خصيصا للمناسبة للتفاعل ما بين الحاضرين والعازفين. وتبدو اهمية هذه الحفلة جلية من خلال تسليط الضوء على دور الجامعة في محيطها والاثر الكبير الذي تتسبب به ايجابا في محيطها الاقرب والابعد.

وفي استعادة ناجحة للعروض المسرحية التراثية اللبنانية، قدم طلاب فرقة “طالب” للفنون في الجامعة اللبنانية الاميركية LAU بالتعاون مع فرقة “راجانا فيدا للرقص والفنون”، عرضا مسرحيا غنائيا راقصا من اعداد واخراج منير ملاعب على مسرح أروين في حرم الجامعة في بيروت امام جمهور كبير تتقدمه الاميرة حياة أرسلان، والنائب غازي العريضي، وعميد الطلاب في حرم بيروت الدكتور رائد محسن واعلاميين ووجوه ثقافية وطالبية.

وامتد العرض على مدى ساعتين، وتخللته مشاهد واسكتشات عدة من ضمنها الدبكة التراثية، ورقصة السيف والترس وعرض جديد لاوبريت “السهرة” للراحلين الفنانين وديع الصافي والشحرورة صباح، الى تحية للفنان زكي ناصيف وكبار رحلوا منهم الاخوين رحباني، وايلي شويري.

يذكر ان المخرج منير ملاعب، هو مصمم رقص، ومؤلف مسرحي ومخرج قدم فنه في العديد من الدول العربية، وشارك في مهرجانات دولية عدة، وهو عضو سابق في فرقة كركلا واستاذ مادة الفولكلور في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) منذ العام 1993، ونال شهادات تقدير كثيرة محلية وخارجية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: