وا معتصماه..

 بكت النساء عليكَ والخُطَبُ       مُلْكاً مُضاعاً  أمرُه الهربُ
بحرٌ من الأحزان يحملني         الى ربى يشتاقها الطربُ

مذ سمّرتْ بالغدر صخرتُنا        تاهتْ بنا الصحراءُ والعَجبُ
يا قدسُ يا إسراءَ نكبتنا             سُوَر الهدى يَجتاحها الغُرُبُ
يا قدسُ يا قدموسَ نخبتنا            قدْسَ الهوى أقنومُك الغضبُ
يا قدسُ قولي للألى ندبوا            العربانَ: إنّا سادةٌ نُجُبُ
يا قدسُ هذي نكبة?صَدقوا          نَكَباتُنا مِن ضعفنا? كذبوا
ما للندى في موضع خطأ          والسيفُ مسلولٌ لمن شغبوا؟
ذابتْ حَناجرنا خَناجرنا             شوقاً الى حِطّينَ يا عربُ
أصلاحُ أقصى الحق ممتهنٌ       وصلاحُ سيفِ الدين مرته
رهانُنا الأسيافُ لا الكتُبُ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: