أعمال الفنان بانتي توللا.. اللغة الفنية الهندسية التي تنبثق من قدرات الخطوط اللونية

                 

 

يحترف الفنان بانتي توللا(penti tulla) اللغة الفنية الهندسية التي تنبثق من قدرات الخطوط اللونية على نحو يمكن للبصر من خلاله الغوص في متاهات تؤدي الى خلق عدة صور ايحائية، تبعا للنفس التي تتامل جمالية الخطوط الداخلية في اللوحة المبنية على أسس المقاييس اللونية، التي تؤدي الى التناسق والتضاد البصري، وبنسب متفاوتة في التموجات الضوئية، الغاية منها توصيل احاسيس الشكل عبر اللون. لنقل الفكرة من الذهن الى البصر، للتفكر بمقامات الشكل واللون ضمن الهندسة المرنة والدقيقة المقاييس. للاحتفاظ بجمالية الشكل المؤدي الى توالد عدة اشكال تخيلية.

ومن منظور حسي يهدف الى تكوينات تؤدي كل منها دورها في الاحتفاظ بقيمة اللون، والخط، والكتلة، والشكل، والحجم، وبتراكيب تتصل وتنفصل دون تعقيد ملموس في الفواصل التي يتركها. ليمسك بالتعبير الهندسي، وبتوازن تتقاطع فيه عدة مفردات هندسية. لتجريد اشبه بمقطوعات موسيقية كلاسيكية لها نظمها وقيودها الفنية، القادرة على تحديد الاشكال المرئية وغير المرئية. لتتسم الخطوط المستقيمة بعدة تصنيفات فنية لكل منها ما يربطها مع الاخر. ان من حيث التشابك والتضافر او من حيث منطق اللغة الهندسية التي يستخدمها بصريا «بانتي توللا « الناتجة عن تفسيرات تشكل فلسفة جمالية تسمو باللوحة نحو الشكل المتناغم مع الفكرة، والمتضاد مع التكوين الاساسي ومخططاته الداخلية والخارجية. ليخلق انعكاسات بصرية ذات خاصية حركية تنتج عن مسارات الالوان المرتبطة بمقاييس خاصة.

امتلاءات حسية تفرضها التوازنات والتناقضات التي يعكسها الفنان «بانتي توللا» مع بعضها البعض، وبدلالات تسهم بخلق اختلافات بصرية تجمعها الالياف البصرية عبر المحاكاة. ليحدث نوعا من الجذب البصري او بالاصح من الادمان البصري في النظر الى اللوحة، والدخول الى اعماقها. لفك خطوطها وجمعها في آن .اذ ترتبط الرموز اللونية بدلالات التدرجات والطول اللوني، وامتداده او قصره او كثافته وشفافيته، والتحولات الفنية لا سيما الايقاعية منها أو النغمية الخفيفة بصريا، وبتأثيرات فكرية تتخطى حدود الزمان والمكان، للاشارة الى المساحات التي يشغلها الفكر والانسان في الحياة التي تقبل التنوع والتكاثر، والخصوبة والجمال بوصفها من مقتضيات العمل الفني بل والركن الاساسي لتثبيت الفكرة، وجعلها ضمن متناول الجمال او بمتناول الفكر الذي يسعى الى خلق العوالم الجمالية المرتبطة بالعالم الفني.

ترتبط عناصر اللوحة في اعمال «بانتي توللا» بالقدرات التنظيمية للنقاط التي ينطلق منها. اذ يحقق من خلال التصميم البناء السليم للخطوط والالوان عبر سلم هندسي موسيقي يتدرج من الخفيف الى الاعلى، فالمتوسط لتخفيف حدة الصراعات التي يجعلها في انتظام يربطه بكل ما ذكرت سابقا ، كالنظام الانساني لحضارات نجحت في ترك معالمها الفنية بين الاثار التي نكنشفها، وكأنه يجعل من لوحته قطعة اثرية تحاكي الانظمة التكنولوجية التي ترتكز على اختلافات الحركة، ان في الالوان او الخطوط او الفراغات او الظل او الضوء او الفواصل او العناصر كلها مجموعة بشكل خاص . فاعماله ترسخ هوية اللغة الفنية بتطلعاتها نحو المستقبل، وبتكامل بصري وفكري وفني وجمالي، ومن منظور هنسي يرتبط بالوحدات الجمالية ومكوناتها المتأثرة بالعمق اللوني ومقاييسه الطولية او الاساليب التي يستخدمها في استخراج الشكل من اللون وبالعكس، وبابتكارات يتطلع من خلالها الى خلق تصاميم مختلفة من نقطة هندسية واحدة، هي بمثابة تحديات تضعه امام اللوحة والمتأمل لها في ثلاثية تنشأ عنها عدة تقاطعات هندسية ومعرفية وموسيقية ترمز كل منها الى المرأة والرجل كرموز قديمة تم تحديثها في لوحة فنية تشكيلية.

******

(*) اعمال الفنان «بانتي توللا» (penti tulla) من مجموعة متحف فرحات.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: