رئيس جمعية بناء الإنسان الخيرية ربيع مينا في زيارة لنقابة الصحافة اللبنانية

زار رئيس جمعية بناء الإنسان الخيرية، مدير عام ورئيس تحرير “جريدة بناء الإنسان”، الاستاذ ربيع مينا نقيب الصحافة اللبنانية الاستاذ عوني الكعكي في مكتبه في دار النقابة، وذلك على رأس وفد تضمن أعضاء من الهيئة الإدارية لجمعية بناء الإنسان وأسرة تحرير “جريدة بناء الإنسان”.

وتناولا خلال اللقاء الحديث عن أبرز المستجدات على الساحتين اللبنانية والإقليمية، لا سيما فيما يتعلق بالشق الإعلامي وما وصلت إليه الصحافة الورقية من أزمة مستعصية وما آلت إليه الأمور من مخاطر لحقت بالإعلام جرّاء الهجمة الإلكترونية والتشويه الفكري والإعلامي وأحياناً التزييف الفكري الذي دخل على مجتمعنا العربي وهو بعيد كل البعد عن العادات والتقاليد العريقة التي تتميز بها مجتمعاتنا من ألفة ومحبة وتواصل أسري وفكري.

كما أجمعا على ضرورة تنظيم الإعلام وخصوصاً ما يتعلق بالمواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي التي يشهد بعضها أحياناً أخباراً ملفّقة وغير صحيحة تزرع الفتنة والتشرذم بين أبناء الوطن الواحد. إضافة إلى تغييب الأصوات المعتدلة والوطنية في طرابلس عن كثير من محطات التلفزة وإبراز الشخصيات المتطرفة فكرياً وسياسياً، مما أدى إلى إلحاق الأذى إعلامياً في لبنان وخاصة بمدينة طربلس على أنها مدينة للتطرف وبؤرة من بؤر الإرهاب فطرابلس كانت وما زالت قلعة من قلاع الإيمان والعروبة والاعتدال.

كذلك كان لطرابلس الحصة الأكبر في اللقاء، حيث أكد مينا أن طرابلس لا زالت إلى الآن تعاني من الحرمان رغم الأصوات التي تصدح يومياً لإنصاف هذه المدينة المحرومة، سيما وأن فيها من المثقفين وثلة من أصحاب الفكر والعلم والإبداع ما يجعلها غنية على الصعد كافة.

بدوره أكد النقيب الكعكي بأن طرابلس مدينة السلام والمحبة، تلك المدينة الغنية بطيبة أهلها وكرمهم، وهي التي يجب أن تنال حقها في الإنماء ودحر الفساد الذي يطال كافة جوانبها الاقتصادية والاجتماعية والإنمائية، مشدداً على ضرورة نبذ المناكفات السياسية التي من شأنها هدم مجتمع ووطن بأكمله، فطرابلس تستحق الحياة ولا يعيد الحياة إليها سوى العدل والإنماء.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: