برعاية مشروع “أفكار اغترابية” للأدب المهجري الراقي

أمسية لكلود ناصيف حرب بعنوان “قصائد بلون الورد”

المركزية – استراليا –  لبى حشد من أبناء الجالية اللبنانية في استراليا دعوة الإعلامية والأديبة كلود ناصيف حرب، لحضور أمسية أدبية راقية، برعاية مشروع “أفكار اغترابية” للأدب المهجري الراقي، بمناسبة تقديم كتيب يحتوي على وقائع الجلسة الحوارية حول باكورة حرب “كلمات من أعماق الحبّ”.

استضافت الحدث صالة جمعية كفرحلدا – لاكمبا، وتقدم الحضور الأب لويس الفرخ رئيس دير مار شربل، والأب طوني أبو شعيا، ومصطفى علم الدين رئيس منتدى بطرس عنداري، وجوزيف سكر رئيس نادي الشرق لحوار الحضارات – نيو ساوث ويلز، وأعضاء من المجلس الأسترالي اللبناني، وعضو بلدية بانكستاون جورج زخيا وأهل الفكر والأدب والإعلام وأصدقاء.

بداية قدم الشاعر نجيب داود الأديب جميل الدويهي صاحب مشروع أفكار اغترابية للأدب المهجري الراقي، بكلمات شعرية ونثرية، أضاء فيها على أعمال الأديبة حرب ودور الأديب الدويهي في حركة الإبداع.

وبعد الشاعر داود قدم الأديب الدويهي وقائع الحفل مرحباً بالحضور، تحدث سكر فوصف كلود بسيدة الحنين والأناقة، واستعار من مقدمة الدويهي لباكورتها قائلاً: “بحروف قليلة اشعلتِ نارًا على السطور وأحرقت كل المفاهيم الجامدة”.

ثم كانت كلمة لعلم الدين اعتبر فيها أن أي كتاب يحتوي على 3 عناصر مهمة هي: مَن هو الأديب الذي كتبه، وماذا يتضمن؟ والجمهور الذي سيقرأ الكتاب. وإذا اكتملت هذه العناصر مجتمعة وصلنا إلى مستوى راق من الأدب والفكر والثقافة. والذي دعا إلى هذا الرقي ورائد الأدب الراقي والثقافة الراقية والفن الراقي أيضاً هو جميل الدويهي. وقال: “إن هذه الثقافة تتعمم وأصبحنا في أستراليا مصدراً للأدب”.

مضيفاً “أن النتاج الأدبي في سيدني مميز وله طعم يختلف عن النتاج الذي يأتي إلينا. لقد أصبحنا ننتج ونصدر إلى الخارج”.

بعد ذلك، قرأ الدويهي قطعة من أعمال الأديبة كلود من اختياره قبل أن يقدمها، فقرأت نصوصاً من خوابيها الطيبة قوطعت بالتصفيق مراراً، وتألقت كلود صورة وإطلالة وصوتاً وجمالية أدبية، حيث أدهشت صورها وتعابيرها الحاضرين.

وتضمن الحفل كلمة مرتجلة للأب طوني أبو شعيا، ووصلة غنائية مع الفنانة إحسان حدارة على أنغام فرقة المركز العربي للموسيقى، تلاها توقيع كتيب وقائع الجلسة الحوارية حول باكورة كلود ناصيف حرب “كلمات من أعماق الحب”، وكان وعد من كلود بإطلاق كتاب ثان في شباط المقبل بعنوان “عيناك مرفأ لحنيني”، وثالث بعنوان “نغمات على قيثارة الحنين” سيصدر في وقت لاحق.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: