“أربعة آلاف سنة من الموسيقى في المشرق”

محور أمسية موسيقية في الجامعة الأنطونيَّة – فرع مجدليا زغرتا

لمناسبة عيد الميلاد المجيد، تنظّم الجامعة الأنطونيّة – فرع مجدليّا-زغرتا حفلة موسيقيّة بعنوان “أربعة آلاف سنة من الموسيقى في المشرق” يحييها تـخـت الجـامـعـة الأنطـونيّـة للموسـيقـى الفصـحى العـربيّـة، وذلك يوم السبت 2 كانون الأوّل 2017، تمام الساعة السابعة مساءً، على مسرح الجامعة في مجدليا. الحفلة من إعداد وإدارة وكمان: د. نداء أبو مراد، ترنيم وعود: محمّد عيّاش – سنطور وسمسميّة: د. هيّاف ياسين، قانون: غسّان سحّاب – ترنيم: سليمان أبو هنّود، رفقا رزق.

“أربعة آلاف سنة من الموسيقى في المشرق” كناية عن رحلة نغميّة عبر الزمن، موطنها المشرق العربيّ، تبدأ بنشيد أوغاريتيّ من الألفيّة الثانية قبل الميلاد، وتنتهي بترنيم قصيدتَين صوفيّتَين ميلاديّتَين لمار أفرام السريانيّ (303-373) وللشيخ الأكبر محيي الدين بن عربي (1164-1245)، بحسب تقليد عصر النهضة العربيّة، مرورًا بترانيم سريانيّة مارونيّة وسريانيّة أرثوذكسيّة وترانيم روم أرثوذكسيّة وصوت من العصر العبّاسيّ لصفيّ الدين الأرمويّ البغداديّ (المتوفّى سنة 1294 م)، وترنيم لقصائد صوفيّة شهيرة لرابعة العدويّة (717-796)، ولعمر بن الفارض (1181-1234).

يؤدّي هذه الاحتفاليّة أعضاء تخت الجامعة الأنطونيّة للموسيقى الفصحى العربيّة، الوافدون من مشارب متعدّدة، يجمعهم السعي إلى تجدّد متأصّل عبر مسلك التقليد التأويليّ الموسيقيّ، وذلك في سياق عملهم في كلّيّة الموسيقى وعلم الموسيقى في الجامعة الأنطونيّة، التي تنكبّ على دراسة التقاليد الموسيقيّة المتنوّعة وتعليمها وإحيائها، بإشراف عميدها د. نداء أبو مراد.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: