مشغل حرفي في موقع حديقة البطاركة هبة من أنطون الصحناوي

تتابع رابطة قنوبين البطريركية للرسالة والتراث تحقيق الابعاد الإنمائية المتصلة بحديقة البطاركة في الديمان بعدما وضع البطريرك الكردينال بشارة الراعي مساحات إضافية من أملاك البطريركية بتصرف الرابطة لتحقيق هذه المبادرات التنموية، وآخرها إقامة مشغل حرفي في الموقع تتولى فيه جماعة رسالة حياة Mission de Vie   تدريب النساء والشباب على مهن وحرف موروثة ذات صلة بتراث الوادي المقدس،

 بوشرت اشغال إقامة مباني المشغل على مساحة خمسمئة م2 تتوزع بين أربع انشاءات وممراتها وساحاتها، وسط واحة طبيعية من الاشجار الوارفة، وقد تمت المحافظة عليها بالكامل لتشكل سياجاً دائرياً حول مباني المشغل. تمويل المشغل هبة من رئيس مجلس إدارة بنك SGBL أنطون الصحناوي في سياق توجهات مصرفه الى مبادرات إنمائية تتيح فرص عمل للسكان المحليين وترسخهم في مناطقهم الريفية ترجمة للمفهوم المعاصر للانماء. ويأتي عملاً بميثاق الشراكة والتعاون الموقع بين رابطة قنوبين و SGBL في 4 ايلول 2015.

الاب وسام معلوف، رئيس جماعة رسالة حياة، أشار الى ان الجماعة ستقوم بتشغيل هذا المشغل لتعزيز قدرات المرأة الريفية والشباب العاطلين عن العمل، وستتولى تسويق الإنتاج المرتقب، لافتاً الى ان الدورات التدريبية في المشغل ستستفيد من النباتات الطبية والعطرية المتجددة في الموقع ومن الإنتاج الزراعي التقليدي  لاطلاق تصنيع زراعي ذي جدوى اقتصادية، بالإضافة الى تطوير المهارات على بعض الحرف التراثية كحياكة السلال وكراسي القش وسائر اللوازم المنزلية التي يعرفها الوادي المقدس والجوار، الى جانب تصنيع بعض لوازم السياح زوار الموقع خلال مشيهم كالعصي وعربات الخيل الصغيرة وسواها.

المطران مارون العمار، النائب البطريركي المشرف على رابطة قنوبين شكر للصحناوي هبته المالية لتحقيق مبادرة الرابطة المندرجة في صميم توجيهات البطريرك الكردينال الراعي، الذي يولي موضوع التنمية عناية اولية وكان قد وضع الحجر الأساس للمشروع في 2 أيلول الماضي، كاشفاً ان الافتتاح سيكون خلال احتفال حديقة البطاركة الصيف المقبل والتشغيل أوائل ربيع 2018 فور سماح الظروف المناخية.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: